Une mise aux points de notre ami, sans lunettes

Publié le par l'autre image de Collo الوجه الآخر

الكتابة الإفتراضية
تعليقات على مواضيع بدون تبريرات 

 


 

بـدون نظـرات

 clip image001 

 

clip image002-copie-2 

موضوع اليوم خاص بقراء هدا الموقع و المدمنين عليه من أبناء القل.

أكثر من سنة ، و أنا أحاول أن أجتهد بكل تواضع لخلق تقاليد للتواصل

من خلال هدا الفضاء الإفتراضي...

حتى نبعت بالتنمية في القل إلى الأمام و نسجل دائما علامة لصالح التاريخ الذي

 لا يرحمنا مستقبلا و يسجل أبنائنا علينا أهداف من منطقة التسلل ..

التواصل فكرة تنتج عن تكامل الأفكار حتى وإن كانت متناقضة بمعنى مختلفة وفي الإختلاف قوة للنهوض من تحت الركام التنموي..الإجتماعي و الثقافي .فالمدينة بثقلها الحضاري و التاريخي لم تعد قادرةعلى الصمود . لأن المبادرة أصبحت مشبوهة فكل منا أصبح يخاف من الخروج من قوقعته ... وإن قدم نشاط وكسر الصمت المضروب على المدينة المنسية تتوجه إليه الأيادي من كل زاوية لتحاصره و تضغط عليه بأخطائه إن كانت. وإن لم تكون فهناك من يبدع الدعاية ويحول الإيجابي إلى سلبي ، والأمثلة كثيرة

 المثال رقم 1: جمعية من فرنسا بتشكيلة جزائرية من أبناء القل تنزل ضيفة على المدينة بهدايا معتبرة للأطفال المرضى بالمستشفى لا تجد من يستقبلها من مسؤولين ومنع عليهم الدخول إلى المستشفى لزيارة المرضى من طرف الدائرة....

المثال رقم 2: نشاط ثقافي غائب بالمدينة لا يظهر إلا بالمناسبة

 18 فيفري يوم الشهيد جمعية قبس الثقافية تحاول ورئيس البلدية ينتقدها و يتهمها بتفضيل المسؤولين عندا تسليم الجوائز .

08 مارس عيد المرأة القل أنفردت بفكرتين الاولى بالمركب الجواري لجمعيته وتمكنت من خلق العرس التقليدي وجمعية قبس نظمت حفل عصري بقاعة السينما خاص بالمرأة  النشاطات كانت متنوعة و لكل جهة منظمة رؤية

 و النجاح سيكون للجهة التي تجد التنظيم و التوجيه ...

ملاحظة :  نحن من خلال مساهمتنا لا نكون الحكم كوفي كوجيا المختص في إصدار البطاقات الحمراء .. هدا من جهة و من جهة ثانية الملاحظ أن التعليقات غالبا ما تكون هامشية بعيدة عن الموضوع الأساسي  ...

فصاحب المقال أو العمود بحاجة  إلى متابعة بمعلومات أوحتى ملاحظات حتى يتحسن المردود الإعلامي للجميع .... فكثيرا ما تفاجئني بعض التعليقات

 فالموضوع  خاص بالأثار  بالقل أو مستقبل وفاق القل و أخر يعلق على سيارة لم تتوقف عندا الضوء الأحمر...

 فهده الرسائل القصيرة جميلة ومفيدة ولكن من الواجب أن ترسل إلى المسؤول عن الموقع و ليس كتعليقات لأنها لاتتوفر على صفة التعليق .

   

Publié dans Opinion رأي

Commenter cet article