Les précisions de Mouloud Belkahla sur votre blog

Publié le par l'autre image de Collo الوجه الآخر

النائب السابق بالمجلس البلدي بالقل يخرج من صمته و يختار موقعكم لشكر كل من سانده و وقف معه و يحيي سكان القل


Pour la première fois, L'ex adjoint de l'APC, détrôné par le maire actuel, s'exprime, en toute liberté, sur votre blog et remercie les colliotes pour leur soutien indéfectible durant les periodes difficiles par lesquelles il est passé.

Mouloud Belkehla sort, enfin, de son silence et promet de belles choses dans l'avenir, pour Collo et les colliotes.


·         Bonne année  a tous les colliottes, surtout ceux qui ont su la vérité et m ont soutenu, y compris les dirigeants et les lecteurs de ce blog.

 

Pour vous,  j’ai été victime d’une grande injustice à la mairie et ce parce que je n’ais pas voulu trahir la confiance dont vous m’avez  fait preuve et ceci malgré les privilèges que j’aurai pu avoir, dans le cas contraire,   adieu ne plaise   et bien que je ne possède ni logis  ni chalets.    

 

J'ai refusé de me soumettre et par conséquent, on m’a privé de mon salaire durant des mois, on m a supprimé mon détachement et, actuellement bien que je sois 3ème  vice

 

Président, on nous a mis, y compris les autres élus, à l écart car on ignore tout ce qui  se passe à  l’intérieur de l’APC (j’ai l’impression que c’est une propriété privée).

 

Croyez-moi chers frères que lorsque je vois la ville de Collo en dégradation totale, ça me

 

fait mal au cœur surtout que ses cadres étaient prêts à me soutenir pour remettre notre

 

ville sur ses pieds, mais  hélas !!!!!!

 

 Enfin, je jure sur le nom allah que  j’ai voulu faire beaucoup de choses pour Collo et

 

ses habitants, bien sur avec laide des colliottes,  mais je me suis heurté a une autogestion de la part de la mairie        

 

Waouchidou allahou taala ala maakoul       akhoukom el mouhib lakom   

 

Mouloud  belkahla    

 

Publié dans Actualité الحدث

Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :

Commenter cet article

souad sadoun 15/01/2010 18:28



يوم عاشوراء
علنا نجد أدان صاغية ,لان هذه المنطقة  تعرضت لهزة على وقع سقوط جدار كان يؤل  إلى
السقوط


فلم يحركوا
ساكن ,فعللنا ذالك بعطلة المناسبة وانتظرنا اليوم التالي والثالث والرابع والخميس ,,,,,,,,, لاحياه لمن تنادي  ,أين انتم سيدي رئيس البلدية ورئيس الدائرة و
,,,,و ,,,,و  عندا الانتخابات تكثر اللجان المتجولة بشوارع المدينة وعندا النكبات يكثر  التهميش ,لكن هذه
المرة لن نسكت فحياة الناس بخطر ’ فالجدار الذي وقع على قارعة الطريق,ليزال يشكل خطرا كبير اكسر من ذي قبل ,لأنه يرتكز بوسطه عمود الكهرباء الخشبي وعندا الانهدام بقي شبه ملتصق بالناحية الأخرى من جدار
قارعة الطريق وهو أيضا يعاني من شروخ كبيرة وظاهرة مع سوء أي أحوال جوية أخرى سوف يحدث كارثة بين أوساط المواطنين ,فالمرة الماضية تزامن وقت الانزلاق مع وقت الغداء لكن في المرة القادمة من يدري قد تكون
المصيبة وخيمة لا يقدر على تحمله!!!؟؟؟؟ا احد وقد أعذر من أندر
ومقالي هذا سيكون شاهد على ما أقول  وإن استلزم الأمر سنعمل على تصعيد القضية لأعلى المستويات عبر مختلف الجرائد اليومية وحتى مراسلة رئيس الدولة فلا
تحتفلوا بمناسبة السنة الجديدة على وقع كؤوس الفنادق  وهذا الحي في حداد!!! صدقونا سنتصدى للحال المائل
والخطير واحذروا شر الحليم إذا تمرد ,,,,


 


 


المتمردة   Souad la rebelle de Collo



souad sadoun 15/01/2010 18:23



القل على  وقع كرنفال
تعبيد الطرقات


 


الوافد هذه الأيام إلى مدينة القل لن يجد إمامه
تلك المدينة السياحية الجميلة, بل سيجد أمامه ورشة إشغال متنقلة  بين كل طرق المدينة الجيدة منها والمتضررة,لأعلينا  فشيء جميل أن تحضي المدينة بمثل هذه المشاريع الجملية


لكن الشيء الغريب هو أن نترك الأجدر, بهذا
المشروع ونذهب لإعادة تعبيد الطرق التي هي في حالة جيدة ؟!!!!!


كمثل الطريق الرئيسي قرب البلدية و مركز البريد
كان في حلة جيدة من قبل كذالك حي قوسم عبد الحق ,حي رويبح الطاهر و,,,,,,و,,,,,,, تقريبا كل الطرق التي أعيد تعبيدها كانت في حالة لأبأس بها


فلو كانوا عندنا مسولين واعين بقيمة الكرسي الذي
يعتلونه لم كان مثل هذا الكرنفال المخزي في مدينتا لكن ما دمن بحن شباب هذا  الوطن الغالي  سنضل نحتج ونحتج
إذا ما رئينا مثل هذه ألإعوجاجات العمرانية لأن خلال


الحملات ألانتخابية استغليتم فئة الشباب للوصول
لكرسي المسؤولية تحت شعر معا لإصلاح هذا الوطن الغلي الذي حطمته الظروف الأمنية السابقة


فهذه المرة لن نصمت ولن نمرر الإسفنج كما نقول
بل نعلق ونحتج على من هم مؤمنين للمحافظة على هذه المدينة


و يلتفون  في بطونهم أموال الشعب فإن كانت خزينة الدولة
خصصت غلاف مالي لتعبيد الطرقات فالأولوية للطرقات المتضررة ولم تعبد أصلا كمنطقة حبل ألواد الجردة بوابة المدينة حالها  يرثى له علما أن عملية التعبيد وصلت
إلى مشارف الحي وتركوه تندب حضها وتتحسر على عهد الاستعمار الذي عبدها أن ذاك رغم ضيقها وعدم وجود التسهيلات التكنولوجية الموجدة الآن !!!!


 أللأمر يهون لو كان هذا  التعبيد  جيدا , لكن الأحوال الجوية السيئة فضحت
كل شيىء كل تلك الطرقات التي أعيد تعبيدها  أصبحت مجرد برك ,وتشققات  يشاهدها العيان,دليل عن سوء العمل ,وعدم
سمك الطبقة السطحية للطرقات ,كن من الأجدر بكم أيها المسولين المزعومين تسخير تلك الأموال في أمور أصلح وانفع تهم المواطنين


خبر عاجل/: شبه الجزيرة تحت
الأنقاض !!!!!!مررنا هذا الخبر مند يوم الأحد
في منتصف النهار


يوم عاشوراء
علنا نجد أدان صاغية ,لان هذه المنطقة  تعرضت ل�



bousabhene 09/01/2010 11:16



الو   ءالو  الكاتب العام  لاسيبفونسيو نتاع هدا العام او نسحقها راني محرق  شوف اسي المولود  انت تلعب اللتحت اللتحت
باركنا فارسيلي لاسيبفونسيو ولا نجبدللك قضية الدراهم  انتاع الاتحاد العام للعمال الجزائريين في وقت الشريف بوعسلة  لسنة 2003 ايا  خلاص
خلاص .  قربوع "         اءلو  اءلو    اءلو     يالحاج يالحاججججججججججج وهدا وان
اعلبلوا  بدراهم   ليجيتيا


katim 04/01/2010 13:12


hadi bayna a3la elmire djamel ghemired wellah 3ibe a3like waslat laffaire hata wizarat edakhiliya ya jayah


katim 04/01/2010 13:10



وأفادت مصادرنا بوزارة الداخلية أن إجراء منع اقتناء السيارات من قبل الأميار الذي تضمنته التعليمة، يرمي إلى توجيه ميزانية الدولة، ومحاولة تأطيرها بصفة صحيحة وعقلانية، بناء على مضمون التقارير التي
وصلت وزارة الداخلية والتي بينت في كل جوانبها حدوث "سوء تسيير" في ميزانية تسيير البلديات، خاصة في عمليات اقتناء السيارات السياحية والتي غالبا ما تخضع لمزاجات ورغبات رؤساء البلديات، ونظرتهم الضيقة
"للبريستيج" من دون إخضاع هذه الرغبات للحاجة الفعلية لهيآتهم، ومن دون دراسة للحظيرة الموروثة من التسيير السابق لرؤساء البلديات المنتهية ولاياتهم، وذهبت تقارير مفتشي الداخلية للقول بتسجيل نزيف كبير
سنويا في ميزانية التسيير بسبب اقتناء سيارات سياحية من دون الحاجة إليها، وعادة ما تخضع للاستغلال الشخصي لرؤساء البلديات وعائلاتهم، وتنظر الداخلية إلى الإجراء الظرفي الذي اتخذته من دون أن تسجل له
آجالا محددة، محاولة لترشيد النفقات التي عادة ما تكون على حساب التكفل بحاجيات المواطن، وإن كانت ميزانية التسيير تصنف بمعزل عن ميزانية التجهيز.



said 03/01/2010 18:01



 wellah ya jamel nboule a3like yarbena balkahla


toufik 03/01/2010 17:59



 rana ga3 m3ake 3amou mouloude meme a alger


lamin 03/01/2010 17:57



 ana aw enchoufe fiha marayheche lelkhire ya ci jamel m3ake belkahla 3andou cha3biya ekbira enta tbared bark


momo 03/01/2010 17:55



 cidommage ya ci elmouloude wela harka kima hadou koun deja rani nfithem


ahmed 03/01/2010 17:53


القل كامل راه معاك يا بلكحلة



ahmed 03/01/2010 17:48



  sلاتخف ياالمولود الله معك