Le Maire de Collo évite la rencontre avec les citoyens avec bilan négatif

Publié le par l'autre image de Collo الوجه الآخر

مير القل يتهرب من المواطنين في ظل حوصلة سالبة و يرفض عقد الجمعية العامة السنوية التي وعد بها

طال إنتظار سكان مدينة القل للجمعية العامة التي وعد مير القل تنظيمها كل سنة للإلتقاء و الحديث مع المواطنين و كذلك لعرض محصلة عامين على رأس البلدية. كلنا نتذكر جمعية العام الماضي و مهزلة عرض المير لعام من الكسل و الكذب متبنيا مشاريع المجلس البلدي السابق، و كيف كان سخط المواطنين و إحتجاجهم و عدم رضاهم على سياسة التهميش و الإقصاء المطبقة على أحياء القل الجانبية. طال إنهاء المشاريع و نهب و غُشَّ مانتهى منه كنهج فلسطين الذي سيبقى وصمة عار في تاريخ المدينة و الذي لم ينتهي بعد، و كذلك شارع الواجهة البحرية الذي سرق جزء منه بجانب الكاريار و تحول كل الشارع إلى برك مائية كلما أمطرت. هذا، بالإظافة إلى سياسة التمييز و إقصاء أحياء من المدينة الغارقة في الأوحال و الأودية رغم كرم الوالي الذي منح القل عشرات الكلمترات من الزفت، فقام المير بتقشير وسط المدينة الذي قلما إشتكى من الأوحال على حساب الطهرة، حبل الواد، حي شابور و طهر لقزاير و الجردة ،حي شطي...إلخ. دون أن ننسى مهزلة دار الحرف و قضية سوق السمك و معظلة الصيادين. إذن، سبب عدم عقد الجمعية العامة واضح وضوح الشمس، لأن مير القل ليس له ما يقول و يكره المواطنين المتعطشين لرؤيته و الحديث معه و هو لا ينزل من سيارته لتوسيخ حدائه اللماع أبدا!! عامين من الكسل و الفشل و التهميش خسرتهما مدينة القل و سكانها بسبب مير لا يعرف حتى أحياء القل. تهرب مير القل من ملاقاة السكان لن يدوم لأن مصيره على رأس البلدية أصبح مهدد بغضب شعبي عارم، و خاصة أن قوانين تسيير البلديات لم تنص أبدا على تكريس التهميش و الإقصاء و العصبية و الطائفية. و بهذا، يبقى سكان القل ينتظرون حوصلة المير السالبة في شكل متتالي حسابية أساسها سالب، و إلى متى هذا الهروب؟ ألم تقولوا يوما يا سيدي المير بأنه ستعقد جمعية عامة كل سنة للحوار و النقاش و الإثراء و التبادل و التقرب من المواطنين أم أنكم طلقتم القل و سكانها بالثلاث!! أوهل نسيتم وعود برنامجكم و الذي هو عبارة عن سلسلة من لمزاود و الأكاذيب؟ موضوعنا القادم يتمحور حول تهيئة الأحياء الجانبية بفظلات زفت و سط المدينة الذي إهتدت البلدية إلى تفريغه في شوارع حي شابور ودار أعمر غيره عوض الإستفاذة من زفت جديد في إطار كرم الوالي سي الطاهر مليزي

Publié dans Actualité الحدث

Commenter cet article