Le maire dévoile trois projets culturels pour la ville de Collo

Publié le par l'autre image de Collo الوجه الآخر

رئيس بلدية القل يكشف عن مشاريع ثقافية تخص المدينة




في إطار سلسلتنا المتعلقة بالجفاف الثقافي في مدينة القل، و بعد نشرنا مقال أول تحت عنوان : سينما شولو ولدت يتيمة بعد حمل مجهول بقلم زميلنا الغيور على ميدنته و ثقافتها و تاريخها، كان هذا بتاريخ 4 أفريل2009 ، قام صحفي يومية الوطن د بالطة بإستجواب رئيس بلدية القل في إطار مهمته كصحفي و مراسل هذه اليومية المستقلة الناطقة بالفرنسية، هذا ملخص الحوار الذي نشر بنفس اليومية بتاريخ 6 أفريل:
الإحتقان الثقافي الذي تعيشه مدينة القل لم يكن على ماهوعليه لو تحققت الإنجازات و البنى التحتية المخصصة لهذا الغرض في أرض الواقع.
إنطباع رئيس البلدية عقلاني و بتمهل، رئيس البلدية كشف عن ثلاث مشاريع من  المحتمل  أن تكون كفيلة بإعادة إحياء و بعد التقاليد الثقافية بمدينة القل. أكد الصحفي أن رئيس البلدية ينتمي إلى التجمع من أجل الثقافة و الديمقراطية، حزب يستعمل الثقافة كوسيلة لتنمية الفكر و إرساء مبادئها.
كما يظيف الصحفي بالطة، فإن رئيس البلدية قد قدم دراسة أولية إلى الولاية من بين محاورها :
تحويل سينما بالاس القديم و و من لا يعرفه هو تلك البناية المهترئة الوجودة في شارع قويسم عبد الحق و الذي أستعمل كمركز تكوين مهني خلال سنوات الجمر، و الذي هو في تدهور مستمر لأنه يعود إلى عهد الإستعمار. هذا المقر يسعى تحويله إلى مركز ثقافي يحوي ورشة موسيقى و صناعة تقليدية و أخرى للطرز و الخياطة و الفخار بالإضافة إلى قاعة عرض و أخرى للإعلام الآلي مجهزة ب 30 حاسوب. هذا المركز سييضم أيضا قاعة محاضرات ب 100 مقعد. بالإضافة إلى نادي أنترنات مجهز و قاعة للرسم.

بناية تحية أخرى ستحمل إسم مركزالتمهين  والصناعة التقليدية و الذي سيشيد في حي بودليوة الشريف. هذا المركز سيكون مكون من 5 ورشات و قاعة عرض و ورشة للصيد البحري  و صناعة السلال و الفخار  و حرف تقليدية أخرى. مبلغ مالي مقدر ب 26 مليون دينار قد خصصت لإنجاز هذا المركز الذي سيشيد من طابقين (أرضي+ 1) محتلا مساحة مقدرة ب 376 م² و مساحة مستعملة و صالحة مقدرة ب 708م² .

 أما المشروع الثالث الذي يبهر الفضوليين بفكرة إنجازه و المتمثل في إنجاز مسرح في الهواء الطلق، بنواحي الجردة بالإضافة إلى محافضة بلدية تسمح للشباب بالتعلم فنون الموسيقى و الإبداع الفني و المسرحي و تنمية أنشطة ثقافية متنوعة.
"حسب تصريح رئيس البلدية" إن بيوت و دور الشباب لم يقدمو ثقافة أكثر مما كنا ننتظر"

ترقبو مقال آخر يخص الجفاف الثقافي و دور سينما شولو في وقتنا الراهن
ترقبو مقال آخر مصور للإحتفالات التي قام بها مناصري وفاق القل بعد عودتهم بثلاث نقاط من خارج الديار الأسبوع الماضي و كذلك مقاطع فيديو
ترقبو مقال آخر مصور لمعانات مواطن قلي رب عائلة من 9 أفراد لكن يعيشون في غرفة واحدة في سنة 2009 بالقل

و سنمسحها مسحا و سنزحف عليها زحفا و سنفليها فليا، أحب من أحب و كره من كره، أهَّهههههههههههههْ


"

Publié dans Culture ثقافة

Commenter cet article