Les citoyens de Collo discutent de leur Ville et ses environs

Publié le par l'autre image de Collo

الكلمة لسكان القل و ضواحيها
و عدناكم أن ننشر آراؤكم و إنشغالاتكم, فسنفعله و سنطوفها طوافا و سنفضحهم فضحا, فمعنا سيتعلمون مبادئ و أسس المفعول المطلق و الفعل المبني للمجهول. و سنمسحها مسحا أحب من أحب و كره من كره. إتصلو بنا على  العنوان التالي contact.collo@yahoo.fr 
 بمقالاتكم و سننشرها إن شاء الله
هذا رأي مواطنة قلية, حركت عواطفها مشاهد الدمار و الخراب فانتفضت و غضبت و أطلقت العنان لريشتها و قالت:

 

  • السلام عليكم

    لا تعليق بخصوص الصور...فهي تعبر عن نفسها بنفسها وهدا افصح عن أي كلام ممكن ان يقال

    يا سبحان الله...كله صار يحترف السرقة..ديوان الترقية ..يسرق المقاول المكلف بالمشروع يسرق.. حتى الماصو المكلف بالبناء يسرق..وكلهم اجمعوا على سرقة عرق جبين المواطن القلي المسكين الذي بدوره يسرق من شبع ابناءه من كسوة ابناءه من صحتهم ليضمن سقف أمن لعائلته وفعلا أمن المواطن المسكين السقف ولم يخطر بباله يوم ان اللا امن ممكن ان يكون في الارضية لا السقف.....المسكين حمى ابناءه من امطار السماء لم يحسب حساب لطوفان فساد عقول مصاصي عرق جبينه

    * لم نطالبهم يوم بالافضل كنا دوما راضيين بالقليل الذي كنا عليه....لم نكن ندرك ان هدا سيمنحهم السبب للتمادي في النهب والاختلاس.....وكله على حسابنا نحن...

    ولكنا منذ اليوم لن نمنحهم اسباب اضافية سنطالب بالحسن ومن تم الاحسن...سنطالب بكل شيء وباي شيء ...المهم ان لا نرضى ونسكت

    نناشد الضمير المستتر فيهم...هدا ادا لم يكن محدوف وجوبا

    نناشد بذرة الخير فيهم هدا ادا لم تكن تعفنت هي الاخرى....او بيعت في احدى صفقاتهم

    نناشد بقايا الانسانية فيهم

    اتقوا الله فينا

    اتقوا الله في ارزاقكم

    اتقوا الله في عرق جبين الرجال

    ............اوليس طريق مدرسة صغارنا هو نفسه طريق  صغاركم؟

    اوليس مستشفانا هو نفسه مستشفاكم؟

    اوليس ملعبنا هو ملعبكم؟

    اوليس ادا ما أغرق البرطيط شارعنا ...سيغرق منه شارعكم؟

    اليس كذالك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    حسبنا الله هو نعم الوكيل

Publié dans Opinion رأي

Commenter cet article

rabah de collo 22/01/2009 16:43

bravo ma chère compatriote, bravo pour la force du texte et la force de la révolte en vous.

حواء قلية 22/01/2009 16:16

لكم حق التصرف.............فاللغة غالبا ما تخونناالمهم ان نبقي على وفاء ضمائرنا