Les cités du 21ème siècle à Cheraïa, Daïra de Collo, Wilaya de Skikda

Publié le par l'autre image de Collo

أحياء جديدة منكوبة بالشرايع, دائرة القل و لاية سكيكدة

أعدها لكم بوبوط و نقحتها وعلقت عليها تنهنان

تتواصل سلسلتنا لكشف المستور عن كل ما هو مغشوش و مبتور و مغدور لنصرة المواطن
 المحقور.....كل هدا في بضع جمل و سطور....

كاميراتنا تصول و تجول...تدلكم...وترشدكم الى كل ما هو مخفي و مجهول ...عن مكر و خداع  و غش الخارقين للقانون و الدستور...

اقلامنا تسيل حبرها بعبارات اخلاقية... ساخنة...ناتجة عن القوة الكامنة في داخل كل مقهور...مستمدة من اخلاق خيرة اعلام الجزائر ...ابن باديس و الابراهيمي و غيرهم .نخاطبكم بلهجة ينهض لها كل نائم يستفيق لها كل مزطول و كل مخمور...

رافقونا ,تتبعوا خطواتنا...في سلسلتنا هده حتى النهاية,لا نطيل عليكم لان خير الكلام ما قل و دل ...كل هذا في بضع جمل و سطور...

إذا كانت مدينة القل بممراتها و شوارعها و كل طرقاتها عبارة عن برك و مستنقعات فإن بعض منازل و شقق بلدية الشرايع تحولت إلى مسا بح أولمبية و سدود الأسبوع الماضي.. تبدو نكتة طريفة الى حد ما لأن و الله انها الحقيقة المكتشفة بكاميراتنا ...انها حالة ساكني و قاطني العمارات الجديدة و الحديثة النشأة.

 

و أسباب كل هده المعاناة ناتج عن  عدم اتمام الاشغال و المتمثلة في الجدار الواقي المقرر بناؤه ,الدليل بالصور امامكم ,مما ساعد العاصفة الاخيرة و الامطار الطوفانية التي اجتاحت البلدية مؤخرا أن تكمل المهمة  باتقان محكم , تاركة وراءها ما يندى له الجبين من شقق و منازل تعوم عوما بما جرفته أمامها من اتربة و حجارة و حتى القمامات,و الصور خير دليل و شاهد و التي هي من صنع تحالف الطبيعة مع  ضد السكان العزل و الذي ذنبهم الوحيد انهم انهم دعو الله ان يسن خاتمتهم بمسكن كريم على مقاس العيش الكريم الذي هو حق لكل جزائري دستوريا.


و كما اكد لنا شاهد عيان أحد المنكوبين بأن مستوى الماء فاق العشرين سنتمترا  وهذا بداخل شقة نومه  و باقي الشقق, إنه امر لا يصدق مع العلم انه اخد احتياطاته مسبقا لاي كارثة تحل به متمثلة في اقامة سد و حاجز عند مدخل المنزل (الدليل بالصورة امامكم (لكنه لم يجدي نفعا امام قوة و ضراوة الطوفان فاجتازه شاقا طريقه الى داخل المنزل حيث استقر على ارتفاع قياسي فاق العشرين سنتمترا ) لدليل بالصورة امامكم (,كما  روى لنا معاناته مع الكارثة طيلة يومين كاملين بافراغ المنزل من الماء منتعلا البوط و الدي لم يجدي نفعا امام كل هذا فاضطر الى في النهاية الى نزع البوط وان يشمر الا ما فوق الركبتين و التوكل على الله  حيث قال في النهاية بحسرة و اسف شديدين  ***حسبنا الله و نعم الوكيل***

لقد سعد هؤلاء الضحايا كثيرا بل غمرتهم الفرحة العارمة اثر استفادتهم بهده الشقق بعد هجرانهم لشبح ضيق السكن او انعدامه اصلا عند البعض لكن هيهات لو دامت هده الفرحة.

 بل صارت الشقق تشبه الى أبعد الحدود المسابح الأولمبية مليئة بالاتربة و الحجارة و حتى القمامة و التي نالت نصيبها

 

لسنا ندري ما ذنبه, و ما ذنب باقي المستفيدين من هده الشقق اللعينة التي اصبحت بمثابة كابوس يحرمهم النوم الهنئ ,مع احاطتكم علما انهم سددوا مختلف المستحقات الواجب تسديدها الى الجهة المعنية  وهي ديوان الترقية و التسيير العقاري بالقل) (و في الاخير لاقوا مالاقوه من الويلات جراء السياسة الفاشلة  و الهادفة الى تمريغ الانف بالتراب و هدا الذي لا نقبل به بتاتا.

 لاننااصحاب عقول نيرة بادن الله (إن هذا الديوان الذي أصبح يرمز إلى إحترافية الغش و المكر في البناء و غيرها لا يقبل أي تاخير و تاجيل لدفع المستحقات و التكاليف )لانها الفلوس (اما عدا دلك من ااتقان الاشغال و اكمالها ليس في اجندتهم على الاطلاق ,اي منطق هدا و أي سياسة ينتهجونها ,نحن نجيبكم انها سياسة حديثة العهد تسمى سياسة الغطرسة و الهيمنة العقارية و المسلطة عليكم .

 

نأسف لكل هده الفضائح و التي تضاف الي السجل الأسود لهذه الوكالة, حسبنا الله و نعم الوكيل منكم, و من سياستكم الغبية ,تبا لكم و لبراعتكم هده  حسبنا الله ونعم الوكيل منكم

نناشدكم ... نناديكم يا والي يا وزير يا رئيس اجيرونا ...اانقدونا ...انصفوا رعيتكم إننا علي موعد مع الهلاك ان تدخلكم واجب  و لانصافنا راهم كلاونا و قهرونا في عز الجزائر المستقلة 

سادتي الكرام ننتظر منكم التفاتة لوضع حد لهده المهزلة والذين من وراءها لأنم يتفننوا, بل و كأنهم يتلذذوا بعذابنا و معاناتنا  نحن رعيتكم, على حساب الخزينة العمومية.


و الآن نترككم تشاهدون نتيجة اللاكفاءة و دكتاتورية قهر الشعب بالأشغال المخدوعة من طرف هواة متربصين إحترفوا المكر في أمكننا العمومية من طرق و شوارع, و لكن هذه المرة تفننوا في بناء منازل أو شقق رجال دفعوا ثمنها دينار دينار, أموال عرق جبين الرجال, تدهب و تستغل هكذا من طرف أناس لا يفقهون في فن البناء شيء, و سنعدكم أننا سنسلط الضوء عليهم و سنفلي
القل و ضواحيها فليا و سنمسحها مسحا, أحب من أحب و كره من كره
Les images que vous aller voir sont d'une cité, de création nouvelle, dans la Commune de Cheraia, située à quelques kilomètres du chef-lieu de la Daïra de Collo. Cette cité a été construite par des enreprneurs avec l'OPGI.
Regardez ce qui est arrivé à ses braves habitants, qui ont payé le prix cher pour habiter et avoir un logement digne de ce nom.
Chers ami(e)s, ce que vous allez voir reflète, en partie, la compétance et le professionnalisme de nos responsables et nos bureaux. Ceux-ci se sont, visiblement, acharnés sur le pauvre citoyen qui ne compte que sur dieu pour échapper aux pièges tendus par les tricheurs et les incompétents.
Nous avons l'imprssion que ces gens, censés nous servir, prennent du plaisir en nous voyant souffrire, mais ne soyez pas à l'offensive, car dieu est grand et on est la et on va, désormais, vous empêcher de dormir


 هذا مدخل البيت المنكوب  Ceci est l'entrée de la maison sinistrée

نحن بداخل البيت المنكوب و تمنو خيرا
Nous somme à l'intérieur de la maison innondée, on va vous faire découvrir le reste dans la prochaine séquence vidéo

 
هذا هو جدار الحماية المفروض بناؤه أو إنهاؤه, لكن تجري الرياح بما لا تشتهي السفن.
هاهو أسلوب الخداع و المكر يفرض قانونه و غطرسته علينا في بيوتنا كل أوحال الأعالي تنكب إلينا في شكل أودية و شعاب, حتى أكياس القمامة تعود من حيث إنطلقت, أي من بيوتنا !! عجب أمر هؤلاء الذين يتفننون في قهرنا و يتلذذون بذلك

Ce vous regarder est le mur de protection de la Cité récemment construite. Ce mur n'est pas achevé, le chantier est parti, il y a bien longtemps. Quant aux habitants, ils restent dans la boue jusqu'à nouvel ordre. Honte à vous les tricheurs et les incompétents qui prétendent la compétence, alors qu'ils sont zzzzzzzzzzzzzzzzzzéo
Regarder ce que les torrents amènent dans leur chemin, même les sacs poubelles non-ramassés reviennent chez-nous à leur point de départ.
هاهي مشاريع تنميتكم و تهيئة إطار حياتكم يا مواطنين يا شرفاء, هاهي نهاية أموالكم التي تربحونها بعرق جبينكم, هاهي برامج رئيس الجمهورية تدهب سدى, هاهي أحوال أحيائكم يا من لا ذنب لكم سوى أنكم طلبتم أو إشتريتم سكنا لتحتموا به و أولادكم. هاهي أموال الدولة و التي هي أموالكم تنهب بالتحايل على القانون و كأن الأمر لا يعني أحد. هاهي سياسة إتمام المشاريع حسب المقاييس التي حرص عليها رئيس الجمهورية مرارا و تكرارا في خرجاته الميدانية.
يا سيدي الرئيس راها الحالة عندنا الداب راكب مولاه فأجرنا فلا مجير لنا إلا الله

Regarder les chantiers dans la région de Collo (commune de Cheraïa), regarder le professionnalisme de nos entrepreneurs et nos responsables. Ils ne finissent jamais leur travail. Cette cité resera plongée dans la boue tout un siècle et ce mur ne sera jamais achevé et il ne vérra jamais le jour. Sa messe est dite, car le chantier est parti et on le voit plus.
Cette surface boueuse sera certainement transformée en jardin potager et tout le monde trouve son compte!!!!!!!!!!


هذا هو حال هذا المواطن الشهم الذي لم يجد من وسيلة غير إنقاد ما يستحق إنقاده حافي القدمين في برد قارس لأن الحماية المدنية أو من يمد يد المساعدة غير موجود. هذا المواطن ثقلت رجليه و نعاله فتركهم و شمر إلى الركبتين و قاوم المياه و الأوحال بمعاونة الجيران, لكن غطرستها و قوتها كان أكبر,
"Même chez-nous, les chaussures servent à rien, à partir du moment où à l'interieur de chez-nous est devenu comme les routes et les rues de nos villes. Il nous reste qu'à aller habiter dans les rues, pas comme SDF, mais comme citoyens habitant un logement digne" paroles d'un citoyen sinsitré en colère.
Ce citoyen portait des chaussures, mais la boue l'a obligé de porter des bottes chez-lui, malheureusement, il s'est rendu compte que même une paire de bottes ne sert à rien. Alors il a enlevé les bottes et a essayé de sauver le meuble et tous ce qui est cher à payer. l'Etat dans cette catastrophe est totalement absent!!!!!!!!!!!!! bien que la cause cela est bien l'Etat (les responsables et les autres amateurs)

كل ما هو وسخ و قدر يحط في هذا الحي المنكوب و الذي لم تطأ قدم أي مسؤول أي بيت قهرته الرداءة و اللاكفاءة التن أصبحتا كشرب الماءعلى مستوى دائرة القل
Nous avons l'impression que le pétrole découvert à Collo est versé ici dans cette cité!!! Sinon qu'est ce qu'il fout ce baril de pétrole ici à l'entrée du batiment. Peut être il a été emporté par les torrents????!!!! mais si c'est le cas; il vient de la haut!!!!! aaaaaaaaaaaaaah oui, on a découvert d'autres gisements la haut !!!!!!!!!! ok ok ok donc Collo est riche en pétrole, alors que nous, on sait rien du tout????
On a compris, riche et pauvre à la fois, ça veut dire quoi ??? moyennement pauvre ou moyennement riche ???? on tous cas, les citoyens et la région sont profondément pauvres !!!!!!!!!!!!!!!!!!!

مدخل العمارة المنكوبة
L'entrée du batiment sinistré ainsi que ses habitants


شاهدو لبريكولاج بأموالنا, هؤلا اللاأكفاء لا مكان لهم في أحيائنا و في شوارعنا و أماكننا العمومية, و كأنهم يحاربون فينا حتى في بيوتنا بردائتهم و غشهم و خداعهم و مكرهم و تجبرهم بأشغال لا وجود لها على سطح الكرة الأرضية إلا في أحيائنا



C'est pas fini, car on vient de commencer
سوف نمسحها مسحا و سنزحف عليها زحفا أحب من أحب و كره من كره

Publié dans Actualité الحدث

Commenter cet article

قلي يعيش على هامش الحياة 21/01/2009 11:19

السلام عليكملا يا لساننا الفصيح انتم موجودون لنزع الحيرة عن سكان القل  لا لتحتارو فيناوعموما شباب القل حال واحدة لصور مختلفةفأن نكون ونحن في سن العشرينات استنفدنا كل السبل والآمال والفرص  لبناء مستقبلنافكيف يصبح يا ترى حالنا ونحن على مشارف الاربعينات وهو عمر الاستقرار في كل شيحسبنا ان شهاداتنا تكفي كزاد لانطلاقتنا....فكتشفنا ان شهاداتنا وثقافاتنا ما هي الا احكام مع وقف التنفيد وجرائم  مع سبق الاصرار والترصدوتهم ........ملتصقة باسمائنالست انسان تشائمي ولكن التفائل في هده الحالة كذبة لا احد سيصدقها يا اخي حتى ما يسمى بعقود ما قبل التشغيل عفوا ما قبل التهميش لا احد يعرف كيف توزعولو ان هده الاخيرة  تعتبر استراحة  لمدة عامين او اكثر ليعود بعدها شبابنا اللى نفس المقاهي ونفس الحيوط  و وانا أأمن ان دوام الحال من المحالولكن يا خوفي الحال يتطور من سيء لاسوء  

l'autre image de Collo 21/01/2009 15:26


شكرا لك و ستنشر على التو, و يا ليتها كانت طويلة حتى تهلك و تخزي من لا قلوب لهم, فلا تحرمنا و أطلق لقلمك أو لريشتك العنان فإن لم يكن لذيك محبرة فلنا سمخ أجدادنا فإنه لا يمحى, بل كلماته لا تنسى
فهلم!!


قلي يعيش على هامش الحياة 20/01/2009 21:52

السلام عليكم
اخوتنا الكرام
يستحيل حل المشاكل بنفس العقليات التي انشأتها
وعليه فامامنا حلان لاثالت لهما
الاول ان نغير العقليات وهدا امر صعب جدا
والثاني ان نغير اصحاب العقليات
وهدا هو المستحيل بعينه
وعليه يا سكلن القل
التهميش من امامكم
والميزيرية والفقر من ورائكم
والبراطيط من حولكم
فاين المفر
اخوتنا الكرام انتم لساننا الفصيح الناطق باسمنا
دعوتكم شرف لي وما تعليقاتي الا رؤووس افكاري
انتم الاساس وحين نجد ما يستحق ان يكتب لا انا ولا اي من شباب القل سوف يبخل عليكم
فان نموت من اجل قضية خير من ان نموت نبحت عن قضية نعيش لاجلها قلي يعيش على هامش القل لان وسطها رب حال افصح من لسان ا

l'autre image de Collo 20/01/2009 22:54


و الله يا أخي حيرت كل فريقنا الذي يشتاق لقراءة ما تجود به ريشتك, نرى فيك غضب داخلي و فقدان للأمل لا مثيل لهما, لأن خياران لا ثالث لهما لا حل لهما, فما الحل يا ثالثنا, لأنك أصبحت منا قأقصدنا فنحن
مهرولين نحوك