هل سيصمد الراندو و الحزب العتيد امام قوائم شبانية باطارات كفؤة و نزيهة للاحزاب الصغيرة الاخرى ببلدية القل؟

Publié le par l'autre image de Collo الوجه الآخر

مررت باحدى المقاهي المعروفة بالنقاش السياسب و الرياضي بمدينة القل لارتشف قهوة الصباح فسنعت كلام و تحاليل و جدال كبير حول ضهور قوائم برؤوس شبانية جديدة لاحزاب اخرى ستترشح بالقل في البلدية و الولاية.

سمعت ان الشخصيات المحسوبة على الاحزاب التقليدية قد انقلبت على الركاكة و فضلت العوم في احزاب لضائعةاخرى اكثر مصداقية و معروفة بعنصر الشباب والمصداقيةا

السؤال المطروح هو: هل سيصمد السعيد و جمال امام المستجدات الجديدة و القوائم الشبانية .

ما طبيعة الخريطة السياسية المقبلة بالمدينة؟

 

Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :

Commenter cet article