صفوف ترص و تتحد و اخرى تتشردم و تتحطم بسبب فتنة المحليات بالقل

Publié le par l'autre image de Collo الوجه الآخر

في مدينة القل الهادئة، يحدث دائما العجب. فتن كبيرة بسبب قوائم المحليات الى درجة ان البعض يكاد يعلن الحرب على رفاق البارحة الذين اصبحوا اعداء.

الحزب العتيد و حسب وثاىق مسربة شهد انسحابات جماعية من قائمة البلدية كون بعض الاعضاء وجدوا انفسهم في ديل الترتيب بعد ان كانوا يعتقدون انهم ينافسون جمال الذي تصدر القائمة بكل جدارة و استحقاق حسب بعض القائلين.

اما الولائية فحدثث فتنة كبيرو بسكيكدة مما جعل المناضل خطابي يرمي المنشفة و يرسل الملفات الى العاصمة.

الهذا السبب اصبحت القل و الولاية ككل صعبة و مستحيلة الحل و لا يحدث هذا الا في قوائم الحزب العتيد الذي له تقاليد راسخة في الممارسة السياسية.

السؤال الذي يطرح نفسه هو: هل يستطيع الاعضاء المتفق بشانهم بالتعايش غدا ان فازوا في الانتخابات البلدية؟

هل سيعلن المنسحبون الحرب على مجموعة جمال و تقع فتنة قوامها 5سنوات اخرى؟.

نتمنى الخير للقل.

الموقع سيلتزم الحياد .

Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :

Commenter cet article